شرح صرف تالته ثانوى ازهر
انت غير مسجل فى منتدى الامتحان التعليمى .. للتسجيل اضغط هنـا


الانتقال للخلف   منتدى الامتحان التعليمى > > >


الصف الثالث الثانوى - ازهرى مذكرات شرح واسئلة ومراجعات نهائية وتوقعات ونماذج امتحانات لثالثة ثانوى - الثانوية الازهرية





اضافة موضوع جديد  إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 19-01-2012, 08:31 AM   #1
عضو جديد
 

Icon30 شرح صرف تالته ثانوى ازهر



همزتا الوصل والقطع
(ص) للوصل همز سابق لا يثبـــت إلا إذا ابتــــــدي به كــــــاستثبتوا
وهو لفعل ماض احتوى على أكثــــر من أربعة نــــــحو انجـــلى
والأمر والمصدر منـــــه وكذا أمر الثلاثي كاخش وامض وانفذا
الأمثلة :
- استثبتوا – يا بنيّ اسمع النصيحة .
- انطلق محمد.
- أخذ الشيء وأصلحه.

1- انطلق - انفجر - استمع .
2- استخرَج - استكبرَ - استقصى .
3- انطلِق - انفجِر - استمِع .
4- استخرج - استكبر – استقص.
5- اضرِب - اسكن - امش - اُغز - اخش .

6- انطلاق - انفجار - استماع .
7- استكبار -استقصاء - استخراج .

همزة الوصل : هي التي يتوصل بها إلى النطق بالساكن في أول الكلام وتكون زائدة بخلاف همزة القطع فتكون أصلية وزائدة.
الغرض منها :يؤتى بها للتوصل للنطق بالساكن مع الحفاظ على السكون فإذا تحرك هذا الساكن حذفت.
شأنها وحكمها : أنها تثبت في أول الكلام وتسقط في درجه نطقا وقد تسقط كتابة في ( بسم الله الرحمن الرحيم ) وبين العلمين أحدهما أبٌ مثل طارق بن زياد.
سبب تسميتها بهمزة الوصل : لوصول المتكلم بها إلى النطق بالساكن أو لأنها تسقط فيوصل ما قبلها مع ما بعدها .
حكم الإتيان بها : واجب للتوصل للنطق بالساكن في أول الكلام .

مواضع همزة الوصل القياسية في الأفعال والأسماء :
- في الأفعال : في ماضي الخماسي والسداسي وأمر هما وأمر الثلاثي.
- في الأسماء : مصدر الخماسي ومصدر السداسي .
مواضع همزة الوصل السماعية
(ص) وفي اسم است ابن ابنم سمع واثنين وامريء وتأنيث تبع
وايمن......................... ................................

سمعت همزة الوصل في عشرة أسماء وهي :
اسم - است - ابن - ابنة - ابنم - اثنان - اثنتان -امرؤ - امرأة - ايمن(جمع يمين).
حركة همزة الوصل
(ص) ............وهمز أل كذا ..... ............................
الأمثلة :
- الحارث – الفضل – الحسين .
- الرجل – المرأة.
- الضارب – المضروب – الحسن .

- همزة أل وصل معرِّفة كانت أو زائدة أو موصولة وبإبدال اللام ميما في لغة حمير تكون همزة وصل أيضا كقول الرسول صلى الله عليه وسلم( ليس من امبر امصيام في امسفر) أمّا باقي الحروف فكلها قطع .
حكم دخول همزة الاستفهام على همزة الوصل
(ص) .............. ويبدل مدا في الاستفهام أو يسهل .
الأمثلة :
- ( استغفرت لهم ) ( اتخذناهم سخريا )
- اضطر الى كذا .
- آيمن الله يمينك – آلأمير قائم – ( قل آلذكرين حرم أم الأنثيين ).
أَأَلحق إن دار الرباب تباعدت أو انبت حبل إن قلبك طائر.

- إذا دخلت همزة الاستفهام على الوصل المكسورة أو المضمومة وجب حذف همزة الوصل ويقتصر على همزة الاستفهام أمّا إذا دخلت همزة الاستفهام على همزة الوصل المفتوحة فتبدل همزة الوصل ألف مد وهو الأرجح أو تسهل ( النطق بها بصفة بين الألف والهمز مع القصر) ولا يجوز حذفها لئلا يلتبس الاستفهام بالخبر ولا تحقق لأنها لا تثبت في الدرج .

حركة همزة الوصل
1- وجوب الفتح : في المبدوء بأل وايمن في القسم .
2- وجوب الضم: في – ماضي الخماسي والسداسي المبنيان للمجهول مثل اُنطلق بمحمد ، اُستخرج الحديد – وأمر الثلاثي المضموم العين في المضارع اقتل – اكتب – انصر .
3- وجوب الكسر وهو الأصل ويكون في ماضي الخماسي والسداسي وأمرهما ومصدرهما وفي أمر الثلاثي المفتوح العين أو المكسور العين في المضارع وفي الأسماء العشرة ما عدا ايمن .
4- الإشمام ( الروم ) وهو أن ينحى بالضمة ناحية الكسرة وذلك في نحو انقاد واختار المبنيان للمجهول .

همزة القطع
- هي التي تثبت في أول الكلام وفي درجه وتأتي أصليه وزائدة
ومواضعها:
هي فيما عدا مواضع همزة الوصل أي في جميع الأسماء ما عدا مصدر الخماسي والسداسي والعشرة أسماء السماعية وفي جميع الحروف ماعدا أل وفي الأفعال المضارعة وفي كل الرباعي ومصدره وكل الثلاثي ماعدا أمره

الإبدال والإعلال
(ص) أحرف الإبدال هدأت موطيا .............................
الأمثلة :
1- مدّكر، اصطبر – قال ، باع – تراث ، اتّصل ، دينار.
خــــالي عويف وأبو علـــج المطعمان اللحم بالعشـــــج
- لاهم إن كنت قبلت حجتج فلا يزال شاحج يأتيك بج
2- ( قد جعل ربك تحتش سريا) – ظننت عنك قائم – أبوس – أمس.
3- الطجع ( من اضطجع )- أصيلال ( من أصيلان )
وقفت بها أصيلالا أسائلها أعيت جوابا وما بالربع من أحد .
ـــ صام – يصوم – صم .
- الأبدال : جعل حرف مكان حرف مطلقا سواء كانا صحيحين أو معتلين أو مختلفين.
- أقسامه :
1- قياسي ( شائع ضروري ) وحروفه المجموعة في قوله(هدأت موطيا )
2- شائع غير ضروري كإبدال الياء المشددة جيما في لغة قضاعة .
3- شاذ كإبدال النون لاما والضاد لاما .

ـ أمّا الإعلال : فهو تغيير في حروف العلة والهمزة بالقلب أو بالنقل أو
بالحذف .
أقسامه :
1- إعلال بالقلب : وهو إبدال حرف العلة حرف علة آخر ومعه الهمزة .
2- إعلال بالنقل أو بالتسكين : وهو نقل حركة حرف العلة إلى الساكن الصحيح قبله مثل يقُول وأصلها يقوُل .
3- إعلال بالحذف : وهو حذف حرف العلة أو الهمزة مثل يعد ويكرم والأصل يوعد ويؤكرم.
الإعلال بالقلب
صوره :
- قلب حروف العلة( الألف والواو والياء) همزة والعكس .
- قلب الألف واوا ‘ وقلب الألف ياء
- قلب الواو ياءً ‘ وقلب الياء واوا .
- قلب الواو والياء ألفا.
قلب حروف العلة همزة
................................
فأبــدل الهمزة من واو ويــــــا
آخرا إثر ألف زيــــــد وفي
فاعــــل ما أعلّ عينـا ذا اقتفي
والمد زيد ثالثا في الواحـد
همزا يرى في مثل كالقلائــــد
كذاك ثاني لينين اكتــــنفـا
مد مفاعل كجمع نيّــــفـــــــــــا
وهمزا أول الواوين رد
في بدء غير شبه ووفي الأشـــد
قلب الألف همزة
الأمثلة
القاعدة
صحراء – بيضاء – حسناء
رسائل (جمع رسالة) - قلائد (جمع قلادة) – سحائب (جمع سحابة) – دعائم (جمع دعامة) – عمـــائم (جمع عمـــــامة)
تقلب الألف همزة في موضعين:
1- إذا تطرفت إثر ألف زائدة والأصل صحراا – بيضاا – حسناا
2- إذا وقعت بعد ألف الجمع على مفاعل وكانت في المفرد مدة ثالثة زائدة والأصل : رساال - قلااد- سحااب - دعاام - عماام .
قلب الياء همزة
تقلب الياء همزة في أربعة مواضع :
الموضع الأول :
الأمثلة :
- بناء – حياء –بكاء - إيتاء - استيفاء - سقَّاءة - بناءان - بناءون.
- تقلب الياء همزة إذا تطرفت ( تطرفا حقيقيا أو حكميا ) إثر ألف زائدة والأصل بناي - حياي- بكاي- إيتاي - استيفاي - سقَّاية - بنايان – بنايون.
ويمتنع الإبدال :
- إذا لم تتطرف مثل تباين ، تسايف ، رعاية ، هداية ، سقاية والتاء هنا لازمة ليست في نية الانفصال.
- أو لم تسبق بألف زائدة مثل ظبي ، هدْي .
- أو إذا لم تكن الألف زائدة مثل آية ، راية ، غاية فالألف أصلية.
- وشذ قولهم سقَّاية لأن الياء تطرفت إثر ألف زائدة والقياس القلب همزة وعدم القلب شاذ والقياس سقَّاءة
الموضع الثاني :
الأمثلة :
- صحائف (جمع صحيفة) – قصائد (جمع قصيدة)– قبائل(جمع قبيلة) شعائر (جمع شعيرة) – فرائض (جمع فريضة).
-
- وقعت الياء بعد ألف الجمع على مفاعل وكانت في المفرد مدة ثالثة زائدة فقلبت همزة . والأصل صحايف - قصايد - قبايل - شعاير فرايض .

- ويمتنع القلب إذا لم تكن مدة في الفرد مخايط جمع مخيَط فالياء متحركة وليست في المفرد مدة فامتنع قلبها همزة .
- وتمتنع القلب إذا كانت المدة في المفرد أصلية مثل معايش - مصايب -مصاير - مطاير جمع معيشة - مصيبة- مصير - مطار .

- أمّا معائش ومصائب ومصائر ومطائر فشاذ لأن الياء وقعت بعد ألف الجمع على مفاعل والمدة في المفرد أصلية وليست زائدة والقياس معايش ، مصايب ، مصاير ، مطاير.

الموضع الثالث :
الأمثلة :
نيائف (جمع نيّف)- بيائع (جمع بيّع)- صيائد(جمع صائدة)- عيائل
(جمع عيّل) .
- وقعت الياء ثاني حرفين لينين بينهما ألف الجمع على مفاعل فقلبت همزة .
- ويمتنع الإبدال إذا وقعت الياء ثاني حرفين لينين بينهما ألف مفاعيل وليس مفاعل مثل بياييع .
- وشذ قولهم ( فيها عيائيل أسود ونمر ) والأصل عياييل والقلب شاذ وقيل القلب قياسي والأ صل عيايل وقعت الياء ثاني حرفين لينين بينهما ألف مفاعل تقديرا فقلبت همزة .
الموضع الرابع :
الأمثلة :
بائع - سائر - خائب - صائد (اسم الفاعل من باع ، سار ، خاب ، وصاد)

- إذا وقعت الياء عينا لاسم فاعل من فعل ثلاثي وأعلت في فعله والأصل بايع ، ساير ، صايد .
- ويمتنع الإعلال إذا لم تعل في الفعل مثل عاين من عين وصايد من صيد ( رفع رأسه تكبرا ) .
قلب الواو همزة
تقلب الواو همزة في خمسة مواضع :
الموضع الأول :
الأمثلة :
- سماء - صفاء-أعداء - إماء - أشلاء - بلاء - اصطفاءة - كساءة - غزّاءان - غزّاءون .
- إذا تطرقت الواو (تطرفا حقيقيا أو حكميا) إثر ألف زائدة تقلب همزة والأصل سماو- صفاو - أعداو - إماو - أشلاو - بلاو - اصطفاوة -كساوة - غزّاوان - غزّاوون .
ويمتنع الإبدال :
- إذا لم تتطرف الواو مثل تجاوب ، تعاون ، علاوة ، هراوة.
- إذا لم يكن قبلها ألف زائدة مثل دلو.
- إذا كانت الألف التي قبلها أصلية مثل واوٍ.

الموضع الثاني :
الأمثلة :
- عجائز ( جمع عجوز ) – حلائب ( جمع حلوبة ) .

- إذا وقعت الواو بعد ألف الجمع على مفاعل وكانت في المفرد مدة ثالثة زائدة تقلب همزة والأصل عجاوز ، حلاوب .

ويمتنع الإعلال :
- إذا لم تقع بعد ألف الجمع مثل جواهر جمع جوهر .
- وإذا لم تكن مدة في المفرد مثل مزاول – قساور – جداول جمع مزوَلة وقسوَرة وجدوَل فالواو في المفرد متحركة وليست مدة .
- وإذا كانت المدة في المفرد أصلية مثل مفاوز ، مناور جمع مفازة ومنارة والقلب شاذ ( مفائز، منائر ).

الموضع الثالث :
الأمثلة :
- أوائل – دوائر – قوائم – عوائد – جوائز – هيائن - سيائد

- إذا وقعت الواو ثاني لينين( متفقين أو مختلفين ) بينهما ألف الجمع على مفاعل تقلب الواو همزة والأصل أواول ، دواور ، قواوم ، عواود ، جواوز ، هياون ، سياود.
ويمتنع الإبدال

- إذا كانت الواو ثاني لينين بينهما ألف مفاعيل وليس مفاعل مثل طواويس، نواويس ، دواوين ، قياويم .
- وشذ عدم القلب في ( وكحل بالعين العواور) لأن الواو ثاني لينين بينهما ألف مفاعل تستحق القلب همزة وقيل العواور قياسي لأن الأصل العواوير فالواو ثاني لينين بينهما ألف مفاعيل تقديرا.

الموضع الرابع :
الأمثلة :
- قائل – دائم – جائز – صائم – سائق – خائف – خائن – جائر (اسم الفاعل من قال ، دام ، جاز ، صام ، ساق ، خاف ، خان ، جار)

- إذا وقعت الواو عينا لاسم من فعل ثلاثي وأعلت في فعله والأصل قاول- داوم - جاوز - صاوم - ساوق - خاوف - خاون - جاور.

ويمتنع الإعلال

- إذا لم تعل الواو في الفعل مثل خاوٍ وخاوية – عاور اسم الفاعل من خوي وعور .

الموضع الخامس :
الأمثلة :
- أولى – أول – أواصل وأواقٍ .
- ( ووفي - أوفي) – ( ووري - أوري ) .

- تختص الواو بقلبها همزة إذا اجتمعت واوان في الصدر الثانية منهما :
- مدة أصلية مثل وولى أنثى الأول
- أو متحركة أصلية مثل ووَل جمع أولى
- أو متحركة عارضة مثل وواصل ، وواقٍ جمع واصلة ، واقية تقلب الأولى همزة وجوبا.

- وتقلب الأولى همزة جوازا إذا كانت الثانية منهما مدة عارضة مثل وافى ووارى بالبناء للمجهول .




قلب الهمزة ياء أو واوا
قال ابن مالك :
وافتح ورد الهمز ياء فيما أعل لاما وفي مثل هراوة جعل
واوا ............................. ..............................
- تقلب الهمزة ياء في ثلاثة مواضع :
1- إذا كانت اللام ياء أصلية :
الأمثلة :
ـ قضايا(جمع قضيّة) – هدايا(جمع هديّة) – وصايا(جمع وصيّة) - منايا(جمع منيّة) – طوايا(جمع طويّة) .

ـ زوايا(جمع زاوية) – نوايا(جمع ناوية) – حوايا (جمع حاوية) - ثوايا (جمع ثاوية) – شوايا (جمع شاوية) .

وإليك أمثلة لما يحدث من تغيير .


الكلمة
ما يحدث فيها من تغيير
منيّة

بالجمع على مفاعل تصير :
منايي
وقعت الياء بعد ألف الجمع على مفاعل وكانت في المفرد مدة ثالثة زائدة فتقلب همزة فتصير:
منائيٌٍ
لا تسلم الهمزة لأن اللام حرف علة فتقلب كسرتها فتحة تخفيفا فتصير :
منائَي

تحركت الياء وانفتح ما قبلها فتقلب ألفا فتصير:
مناءَا

اجتمع شبه ثلاث ألفات (ألفان وهمزة مفتوحة) فترد الهمزة ياءً فتصير:
منايا

مثال آخر :-
الكلمة
ما يحدث فيها من تغيير
زاوية

بالجمع على مفاعل تصير :
زواوي
وقعت الواو ثاني حرفين لينين بينهما ألف الجمع على مفاعل فتقلب الثانية منهما همزة فتصير:
زوائٍي
لا تسلم الهمزة لأن اللام حرف علة فتقلب كسرتها فتحة تخفيفا فتصير :
زوائَي
تحركت الياء وانفتح ما قبلها فتقلب ألفا فتصير:
زواءَا
اجتمع شبه ثلاث ألفات (ألفان وهمزة مفتوحة) فترد الهمزة ياءً فتصير:
زوايا

2- إذا كانت اللام ياءً أصلها الواو :
الأمثلة:
ـ مطايا( جمع مطيّة) - ضحايا( جمع ضحيّة) - عطايا( جمع عطيّة)
- بلايا( جمع بليّة) - دعايا ( جمع دعيّة).
- مثال لما يحدث من تغيير:-
الكلمة
ما يحدث فيها من تغيير
ضحيّة
أصلها ضحيوة بالجمع على مفاعل تصير:
ضحايو
وقعت الياء بعد ألف الجمع على مفاعل وكانت في المفرد مدة ثالثة زائدة فتقلب همزة فتصير:
ضحائِو
تطرفت الواو بعد كسرة فقلبت ياء فصارت :
ضحائِي
لا تسلم الهمزة لأن اللام حرف علة فتقلب كسرتها فتحة تخفيفا فتصير :
ضحائَي
تحركت الياء وانفتح ما قبلها فتقلب ألفا فتصير:
ضحاءَا
اجتمع شبه ثلاث ألفات (ألفان وهمزة مفتوحة) فترد الهمزة ياءً فتصير:
ضحايا

3- إذا كانت اللام همزة أصلية :-
الأمثلة :
ـ خطايا(جمع خطيئة) - برايا (جمع بريئة) - نسايا (جمع نسيئة) - دنايا (جمع دنيئة).
مثال لما يحدث من تغيير:

الكلمة
ما يحدث فيها من تغيير
خطيئة
بالجمع على مفاعل تصير :
خطايئ
وقعت الياء بعد ألف الجمع على مفاعل وكانت في المفرد مدة ثالثة زائدة فتقلب همزة فتصير:
خطائِئ
همزتان في الطرف فتقلب الثانية منهما ياءً فتصير:
خطائِي
لا تسلم الهمزة لأن اللام حرف علة فتقلب كسرتها فتحة تخفيفا فتصير :
خطائَي
تحركت الياء وانفتح ما قبلها فتقلب ألفا فتصير:
خطاءَا
اجتمع شبه ثلاث ألفات (ألفان وهمزة مفتوحة) فترد الهمزة ياءً فتصير:
خطايا

تقلب الهمزة واوا في موضع واحد:
إذا كانت اللام واوا أصليةً.
الأمثلة :
ـ هراوى (جمع هراوة)- علاوى (جمع علاوة) - إداوى (جمع إداوة)
- مثال لما يحدث من تغيير:
هراوة
بالجمع على مفاعل تصير :
هرااو
وقعت الألف بعد ألف مفاعل وكانت في المفرد مدة ثالثة زائدة فتقلب همزة فتصير:
هرائِو
تطرفت الواو بعد كسرة فقلبت ياء فصارت :
هرائِي
لا تسلم الهمزة لأن اللام حرف علة فتقلب كسرتها فتحة تخفيفا فتصير
هرائَي
تحركت الياء وانفتح ما قبلها فتقلب ألفا فتصير:
هراءَى
اجتمع شبه ثلاث ألفات (ألفان وهمزة مفتوحة) فتقلب الهمزة واوا ليشاكل الجمع المفرد فتصير:
هراوى

- يشترط في الهمزة لكي تبدل ياء أو واوا :
1- أن تكون الهمزة عارضة مثل (قضيّة- قضايي- قضائِي- قضائَي- قضاءَا- قضايا) فالهمزة عرضت من الياء وردت إلى الياء.
2- أن تكون لام مفاعل حرف علة فلو كانت حرفا صحيحا لامتنع الإبدال.

س1- لماذا سلمت الهمزة في مثل صحائف وردت ياءً في مثل قضايا؟
جـ - ذلك لأن اللام في مثل صحائف صحيحة وفي مثل قضايا اللام معتلة

س2- لماذا سلمت الهمزة في مرائي جمع مرآة مع أن اللام حرف علة ولماذا شذت مرايا ؟
جـ- ذلك لأن الهمزة في المفرد أصلية وليست عارضة فوجب تصحيحها والقلب شاذ ولذلك شذت مرايا.

الهمزتان الملتقيتان
إذا التقت همزتان في وجب في الثانية حيث أن الثقل حدث بها وذلك بشرط ألا يكونا في موضع العين وصور اجتماع الهمزتين إمَّا أن يكونا :-

في كلمة واحدة
1- والأولى ساكنة والثانية متحركة وتكونان:
في موضع العين
أو في موضع اللام
2- والأولى متحركة والثانية ساكنة
3- متحركتان وإمّا أن يكونا :
في كلمة واحدة
في غير الطرف - في الطرف
في كلمتين



الأولى ساكنة والثانية متحركة
- إذا اجتمعت همزتان الأولى ساكنة والثانية متحركة وكانتا في موضع العين يتحصل لهما الإدغام مثل سآل(كثير السؤال) ، رآس(بائع الرؤوس) لآل(بائع اللؤلؤ) ولم يذكر المصنف ذلك لأنه وليس هذا من باب الإبدال والإعلال .
- أمّا إذا اجتمعت همزتان الأولى ساكنة والثانية متحركة وكانتا في اللام قلبت الثانية ياءً مثل: قِرَأْيٌ ، قَرَأْيَأٌ .
قِرَأْيٌ – أصلها من قرأ على مثال قِمَطْرٌ فتصير قِرَأْيٌ اجتمعت همزتان الأولى ساكنة والثانية متحركة وهما في موضع لام الكلمة تقلب الثانية ياءً فصارت قِرَأْيٌ .
، قَرَأْيَأٌ - أصلها من قرأ على مثال سفرَْجَلٌ فتصير قرأْأَأٌهمزتان (الأولى والثانية) في موضع لام الكلمة الأولى ساكنة والثانية متحركة تقلب الثانية ياءً فصارت قَرَأْيَأٌ .

الأولى متحركة والثانية ساكنة
ومدا أبدل ثاني الهمزين من كلمة إن يسكن كآثر وائتمن
الأمثلة :
- آثرت – آمنوا – آوى – آتنا – آتى
- أُثر – أُومن – أُووي .
- إيثار – إيمان – إيواء – إيقاف – إيتمن .

إذا التقت همزتان في صدر الكلمة وتحركت الأولى وسكنت الثانية وجب إبدال الهمزة الثانية حرف علة مجانس لحركة الأولى:-
- فتبدل ألفا بعد الفتحة والأصل في الأمثلة الأولى أَأْثرت - أَأْمنوا- أَأْوي - أَأْتنا - أَأْتي .
- وتبدل واوا بعد الضمة والأصل في الأمثلة الثانية أُؤْثر- أُؤْمن - أُؤْوي
وتبدل ياءً بعد الكسرة والأصل في الأمثلة إِئْثار - إِئْمان - إِئْواء – إِئْقاف.

المتحركتان في كلمة واحدة في غير الطرف
الهمزتان المتحركتان في كلمة واحدة في غير موضع اللام ولها تسع صور بضم الأولى وبفتحها وبكسرها مع ضم الثانية وفتحها وكسرها وهي تقلب ياء في أربعة مواضع وواوا في خمسة مواضع
1- قلبها ياءً :
- إذا كانت الأولى مكسورة والثانية مفتوحة مثل : إِيَمٌّ
حركة الأولى
حركة الثانية
حكم الثانية
المثال
أصله وما حدث فيه من تغيير
كسر
فتح
تبدل ياء
إِيَمُّ
من أمّ على مثال إِصبَع تصير:
إِئْمَمٌ - تنقل حركة الميم الأولى إلى الهمزة التي قبلها فتصير
إِئَمْمٌ - تدغم الميمان فتصير:
إِئْمٌّ - همزتان الثانية مفتوحة إثر كسر فتقلب ياء فتصير: إِيَمٌّ






وإذا كانت الأولى مفتوحة والثانية مكسورة مثل : أَيِمَّة
حركة الأولى
حركة الثانية
حكم الثانية
المثال
أصله وما حدث فيه من تغيير
فتح
كسر
تبدل ياء
أَيمّة
إمام بالجمع على أفعلة تصير أَئْمِمَة نتقل حركة الميم الأولى إلى الهمزة التي قبلها حتى نتمكن من الإدغام فتصير أَئِمْمة ثم تدغم الميمان همزتان متحركتان الأولى مفتوحة والثانية مكسورة فتقلب الثانية ياء فتصير : أَيمّة أمّا قوله تعالى(وجعلناهم أَئمة) بتصحيح الهمزة ففصيح استعمالا شاذ قياسا
وإذا كانت الأولى مضمومة والثانية مكسورة مثل :أُيِمٌّ
حركة الأولى
حركة الثانية
حكم الثانية
المثال
أصله وما حدث فيه من تغيير
مضمومة
مكسورة
تبدل ياء
أُيِمّ
من أمّ على مثال أُصْبِع تصير أُئْمِم تنقل حركة الميم الأولى إلى الهمزة التي قبلها فتصير أُئِمْمٌ تدغم الميمان فتصيرأُئِمٌّ همزتان الثانية مكسورة إثر ضم تقلب ياء فتصير : أُيمّ
- وإذا كانت الأولى مكسورة والثانية مكسورة مثل : إِئِمٌّ
حركة الأولى
حركة الثانية
حكم الثانية
المثال
أصله وما حدث فيه من تغيير
كسر
كسر
تبدل ياء
إِيمٌّ
من أمّ على مثال إصبِع تصير إِئْمِم تنقل حركة الميم الأولى إلى الهمزة التي قبلها فتصير إِئِمْمُ تدغم الميمان فتصير إِئِمّ همزتان الثانية مكسورة إثر كسر تقلب ياء فتصير إِيمُّ
2- قلبها واوا :
إذا كانت الأولى مفتوحة والثانية مفتوحة مثل أَوادم (جمع آدم)
حركة الأولى
حركة الثانية
حكم الثانية
المثال
أصله وما حدث فيه من تغيير
فتح
فتح
تبدل واوا
أَوادم
أواكل
آدم بالجمع على مفاعل يصير أَأَادم همزتان الثانية مفتوحة إثر فتح تقلب واوا أوادم وأواكل مثلها

- إذا كانت الأولى مضمومة والثانية مفتوحة مثل أُويدم .
حركة الأولى
حركة الثانية
حكم الثانية
المثال
أصله وما حدث فيه من تغيير
ضم
فتح
تبدل واوا
أويدم
أويكل
آدم بالتصغير تصير أُؤَيدم همزتان متحركتان في غير الطرف الثانية مفتوحة إثر ضم تقلب واوا فتصير أُويدم وأواكل مثلها

إذا كانت الأولى مفتوحة والثانية مضمومة مثل أَوُبٌّ
حركة الأولى
حركة الثانية
حكم الثانية
المثال
أصله وما حدث فيه من تغيير
فتح
ضم
تبدل واوا
أَوبٌّ
أَبٍ يجمع على أفعل فيصير أَأْبُب تنقل حركة الباء الأولى إلى الهمزة الساكنة التي قبلها فتصير أَؤُبْبٌ تدغم الباء في الباء فتصير أَؤُبٌ همزتان متحركتان في غير الطرف الثانية مضمومة إثرفتح تقلب واوا فتصير : أَوبّ


إذا كانت الأولى مضمومة والثانية مضمومة مثل أُومٌّ
حركة الأولى
حركة الثانية
حكم الثانية
المثال
أصله وما حدث فيه من تغيير
ضم
ضم
تبدل
أُوُمٌّ
من أمّ على مثال أُصْبُع تصير أُئْمُم نقلت حركة الميم الأولى إلى الهمزة التي قبلها فتصير أُؤُمْم تدغم الميمان فصارت أُؤُمّ همزتان متحركتان في غير الطرف والثانية مضمومة إثر ضم تقلب واوا أُومّ
إذا كانت الأولى مكسورة والثانية مضمومة مثل إِومّ
حركة الأولى
حركة الثانية
حكم الثانية
المثال
أصله وما حدث فيه من تغيير
كسر
ضم
تبدل واوا
إِومّ
من أمّ على مثال إِصْبُع تصير إِئْمُم نقلت حركة الميم الأولى إلى الهمزة التي قبلها فتصير إِؤُمْمٌ تدغم الميمان فصارت إِؤُمٌّ همزتان متحركتان في غير الطرف والثانية مضمومة كسر تقلب واوا فتصير إومّ
إذن يتضح لنا الآتي :
- أنّ الهمزتين المتحركتين في غير الطرف في كلمة إمّا أن تكون الثانية :

مفتوحة
أو مضمومة
أو مكسورة
تقلب واوا إثر فتح أو ضم وتقلب ياءً إثر كسر
تقلب واوا مطلقا
تقلب ياءً مطلقا

وفي ذلك يقول ابن مالك :
وإن بفتح إثر ضم أو فتح قلب واوا وياء إثر كسر ينقلب
ذو الكسر مطلقا كذا وما يضم واوا أصر ..................

الهمزتان المتحركتان في الطرف
.......................... ......... ما لم يكن لفظا أتم
فذاك ياء مطلقا جا ....
الأمثلة :

الهمزتان المتحركتان في الطرف تقلب الثانية ياء سواء كانت :
الأولى مفتوحة
الأولى مضمومة
الأولى مكسورة
قرأَى
قُرءٍ
قِرءٍ – جاءٍ - شاءٍ


حركة الأولى
حكم الثانية
المثال
أصله وما حدث فيه من تغيير
فتح
القلب ياء
قرأَى



من قرأ على مثال جَعْفَرٌ تصير قرأَأٌ همزتان متحركتان في الطرف والأولى مفتوحة تقلب الثانية ياء فتصير قَرْأَيٌ ثم تقلب الياء ألفا لتحركها وانفتاح ما قبلها فتصير قرأَى


حركة الأولى
حكم الثانية
المثال
أصله وما حدث فيه من تغيير
ضم
القلب ياء
قُرءٍ
من قرأ على مثال بُرْثُنٌ تصير قُرْؤُؤٌ همزتان متحركتان في الطرف والأولى مضمومة تقلب الثانية ياء فتصير قُرْؤُيٌ ثم تقلب الضمة كسرة فتصير قُرْئِيٌ ثم تعل إعلال قاضٍ فتصير قُرءٍ


حركة الأولى
حكم الثانية
المثال
أصله وما حدث فيه من تغيير
كسر
القلب ياء
قِرءٍ
من قرأ على مثال زِبْرِج تصير قِرْئِئٌ همزتان متحركتان في الطرف والأولى مكسورة تقلب الثانية ياءً فتصير قِرْئِيٌ ثم تعل إعلال قاضٍ فتصيرقِرءٍ
كسر
القلب ياء
جاءٍِ - شاءٍ
اسم الفاعل من جاء وشاء يكون جايئ وشايئ وقعت الياء عينا لاسم فاعل وأعلت في فعله فتقلب همزة فتصير جائئ وشائئ همزتان متحركتان في الطرف والأولى مكسورة تقلب الثانية ياءً فتصير جائي وشائي ثم تعل إعلال قاضٍ فتصير جاءٍ وشاءٍ
الهمزتان المتحركتان في الطرف
(ص) ............... ، وأؤُم ونحوه وجهين في ثانيه أُمّْ
الأمثلة :

- أَؤُمُّ ، أَومُّ ( المضارع من أَمَّ )
- أَئِنُّ ، أَينُّ ( المضارع من أَنَّ )

- يجوز التحقيق والإبدال إذا كانت الهمزة الأولى للمتكلم فيجوز قلب الثانية واوا إذا كانت مضمومة بعد فتح أو قلبها ياء إذا كانت مكسورة بعد فتح . إذن الإبدال فيما أولى همزتيه لغير المضارعة واجب وفيما أولى همزتيه للمضارعة جائز .
إبدال الألف ياء
وياء اقلب ألفا كسرا تلا أو ياء التصغير ...........
الأمثلة :

- مصابِيح (جمع مصباح) - دناِنير (جمع دينار) -تماثِيل (جمع تمثال)
سلاطين (جمع سلطان) - مفاتيح (جمع مفتاح) - مقاليد (جمع مقلاد)
- غزيِّل (تصغير غزال) - غليِّم (تصغير غلام) - قذيِّل (تصغير قذال)
كتيِّب (تصغير كتاب).

تقلب الألف ياء في موضعين
1- إذا عرض انكسار ما قبلها لأن الألف لا تسلم إلا إذا انفتح ما قبلها.
2- إذا سبقت بياء التصغير حتى لا يلتقي ساكنان.

قلب الألف واوا
(ص) ................ ووجب إبدال واو بعد ضم من ألف
الأمثلة :

1- كويتب - شويعر - عويلم (تصغير كاتب وشاعر وعالم).
- سوهم - بويع - حورب (المبني للمفعول من ساهم وبايع وحارب)
2- عواصم - شواعر(جمع عاصمة وشاعرة) - صواهل - كواهل(جمع صاهل وكاهل).

تقلب الألف واوا في موضعين :
1- إذا انضم ما قبلها ويعرض ذلك في التصغير والبناء للمجهول
2- إذا وقعت في فواعل جمعا لفاعلة أو فاعل.
- داعيان - راضيان - غزيان - شجيان - حانيات
- داعِوان - راضِوان- غزِوان - شجِوان- حانِوات
تطرفت الواو تطرفاحكميا(من قبل الألف والنون اللازمتين) فأبدلت ياء
- جريٌّ - شُجَيّة -سُمَيّة
- جريو -شجيوة - سمييوة
تطرفت الواو إثر ياء التصغير فقلبت ياء وأدغمت في ياء التصغير

- سواسِوة -
شاذ لأنه قد تطرفت الواو تطرفا حكميا إثر كسر ولم تقلب ياء والقياس سواسية

- ناقة عليان وعليانة
شاذ لأن الأصل علوان وعلوان فأبدلت ياء تطرفت الواو ولم يسبقها كسر فحقها أن تسلم والقلب شاذ
- داعيان - راضيان - غزيان - شجيان - حانيات
- داعِوان - راضِوان- غزِوان - شجِوان- حانِوات
تطرفت الواو تطرفاحكميا(من قبل الألف والنون اللازمتين) فأبدلت ياء

الخلاصة : الموضع الأول من مواضع قلب الواو ياء :

- إذا تطرفت الواو إثر كسر أو ياء تصغير تطرفا حقيقيا أو حكميا وهي من قبل تاء التأنيث أو الألف والنون الزائدتين تقلب ياء .

الموضع الثاني
(ص) ................................ ................... ذا أيضا رأوا
في مصدر المعتل عينا والفعل منه صحيح غالبا نحو الحِول
الأمثلة :
الكلمة
أصلها
الإبدال وسببه
- صيام - قيام - نيام - انقياد - اعتياد - سياسة - نيابة مصادر لصام وقام ونام وانقاد واعتاد وساس وناب
- صِوام - ِقوام - نِوام - انِقواد - اعِتواد - سِواسة
وقعت الواو عينا لمصدر أعلت في فعله قبلها كسرة بعدها ألف فقلبت ياء
- سوار-سواك- صوان
صحت الواو لأنها وقعت عينا لمفرد وليست عينا لمصدر.
- لِواذ (مصدر لاوذ ) حِوار (مصدر حاور)-
صحت الواو لأنها لم تعل في الفعل
- عِوج (مصدر عاج ) - حول (مصدر حال )
صحت الواو لعدم الألف بعدها
- نارت الظبية نوارا وشارت الظبية شوارا
وقعت الواو عينا لمصدر أعلت في فعله قبلها كسرة بعدها ألف فحقها أن تقلب ياء وعدم القلب شاذ




الخلاصة : الموضع الثاني من مواضع قلب الواو ياء
تقلب الواو ياء إذا وقعت عينا لمصدر أعلت في فعله قبلها كسرة بعدها ألف وإذا فقد شرط من الشروط تصح الواو
الموضع الثالث
وجمع ذي عين أعل أو سكن فاحكم بذا الإعلال حيث عن
وصححوا فعلة وفي فعــــــــل وجهان والإعلال أولى كالحـيل
الأمثلة :

الكلمة
أصلها
ما حدث فيها من إبدال وسببه
- ديار- رياح- نيار جمع دار وريح ونار
دِوار- رِواح - ِنوار
وقعت الواو عينا لجمع صحيح اللام أعلت في مفرده قبلها كسرة بعدها ألف فقلبت ياء
- ثياب - حياض - سياط – رياض (جمع ثوب وحوض وسوط وروض)
- ثِواب - حِواض - سِواط - رِواض
وقعت الواو عينا لجمع صحيح اللام سكنت في مفرده قبلها كسرة بعدها ألف فقلبت ياء
- سوار- سواك- صوان
صحت الواو لأنها وقعت عينا لمفرد وليست عينا لمصدر.
- جواء (جمع جوّ)
صحت الواو لأن الجمع ليس صحيح اللام وإنما معتل اللام والأصل جواو وقلبت الواو همزة لتطرفها إثر ألف زائدة
أثواب - أحواض - أسواط
صحت الواو ولم تقلب ياء لأنها لم تسبق بكسرة
طِوال- جِواد(جمع طويل وجواد)
الواو لم تعل في المفرد ولم تسكن فلا تستحق القلب أمّا قولهم ( فإن أعزاء الرجال طيالها) فشاذ وكذلك جياد إذا كانت جمعا لجواد أمّا إذا كانت جمعا لجيد فهو قياسي
- كوزة - عودة - ثورة(جمع كوز وعود وثور)
فلم تبدل الواو فيما كان على وزن فِعلة لأنه لم يقع بعدها ألف وهي في المفرد ساكنة والألف شرط في الساكنة ولكنه ليس شرطا في المعلة
- قيم - ديم - حيل - حيج (جمع قامة وديمة وحيلة وحاجة)
الأصل قِوم ودِوم وحِول وحِوج على فِعَل وقعت الواو عينا لجمع صحيح اللام أعلت في فعله قبلها كسرة وليس بعدها ألف وهو ليس شرطا في المعلة فقلبت الواو ياء ويجوز التصحيح والإعلال أولى


الموضع الرابع
(ص) والواو لاما بعد فتح يا انقلب كالمعطيان يرضيان ..........
الأمثلة :
الكلمة
أصلها
ما حدث فيها من إبدال وسببه
أعطيت - زكيت أرضيت - اصطفيت - استدعيت
أعطَوت- زكوت أرضَوت-اصطفَوت-استدعَوت
تطرفت الواو رابعة فصاعدا إثر فتح فقلبت ياء في الماضي حملا على مضارعه الذي تقلب قيه لتطرفها إثر كسر
يعطيان - يصطفيان - يستدعيان - يزكيان - يرضيان
- يعطَوَان - يصطفَوان - يستدعَوان - يزكَوان -يرضَوان
تطرفت الواو رابعة فصاعدا إثر فتح فقلبت ياء في المبني للمجهول حملا على المبني للمعلوم الذي تقلب فيه لتطرفها إثر كسر
معطَيان- معطاه - مصطفَيان - مستدعَيان-مستدعاه - مزكَيان - مرضَيان -
معطوان - معطوه - مصطفوان - مستدعوان - مستدعوه - مزكوان - مرضوان
تطرفت الواو رابعة فصاعدا إثر فتح فقلبت ياء في اسم المفعول حملا على اسم الفاعل الذي تقلب فيه لتطرفها إثر كسر

الخلاصة : الموضع الرابع من مواضع قلب الواو ياء :
إذا وقعت الواو رابعة فصاعدا إثر فتح والسر في هذا القلب هو الحمل على نظيره من كل ما يستحق الإعلال لتطرفه إثر كسرة

الموضع الخامس
(ص) بالعكس جاء لام فُعْلَى وصفا وكون قصوى نادرا لا يخفى
الأمثلة :
الكلمة
أصلها
ما حدث فيها من إبدال وسببه
- دنيا - عليا
دنوا - علوا
وقعت الواو عينا لفُعْلَى وصفا فقلبت ياء
- حُزْوَى
صحت الواو لوقوعها لام فُعْلَى اسما(لموضع) وليس وصفا
- قصوى
وقعت الواو عينا لفُعْلَى وصفا فالقياس أن تقلب ياء وعدم القلب شاذ

الخلاصة : الموضع الخامس من مواضع قلب الواو ياء :

إذا وقعت الواو لاما لفُعْلَى وصفا تقلب ياء .

الموضع السادس
إن يسكن الساكن من واو ويا واتّصلا ومن عروض عريـــا
فيــاء الواو اقلبن مــــــدغما وشذ معطى غير ما قد رسما
الأمثلة :
الكلمة
أصلها
ما حدث فيها من إبدال وسببه
- طيّ - ليّ - سيّد - ميّت - هيّن - رخيّ - عطيّة - مطيّة - بليّة -حنيّة- مرميّ
طوْي - لوْي - سيْود - ميوت - هيْون - رخيْو - عطيْوة - بليْوة - حنيْوة - مرموْي
اجتمعت الواو والياء في كلمة واحدة والسابق منهما متأصل ذاتا وسكونا فأبدلت الواو ياء وأدغمت الياء في الياء
- مسلميّ - مخرجيّ -
مسلمون لي - مخرجون لي
اجتمعت الواو والياء فيما يشبه الكلمة الواحدة والسابق منهما متأصل ذاتا وسكونا فأبدلت الواو ياء وأدغمت الياء في الياء

الكلمة
سر التصحيح
- يعطي واقد -يدعو ياسر - يرمي وائل
اجتمعت الواو والياء ولم يتصلا في كلمة واحدة فلم تبدل الواو ياء
زيتون - خيشوم - نيروز - ليمون
لم تبدل الواو ياء لأنه قد فصل بينهما بفاصل
- بويع - ديوان - رويا والأصل : بايع- دوّان - رؤْيا
لم تبدل الواو ياء لأن السابق غير متأصل في ذاته
- قوْي والأصل( قوِي )
لم تبدل الواو ياء لأن السابق غير متأصل في سكونه
- طَوِيل - غيُور
لم تبدل الواو ياء لأن السابق غير ساكن ولكنه متحرك
الكلمة
القياس
سر الشذوذ
- ابن حيْوة - يوم أيْوم - عوْية - ضيون- عوّة – نهوّ
- ابن حيّة - يوم أيّم - عيّة - ضيّن - عيّة - نهيّ
اجتمعت الواو والياء في كلمة واحدة والسابق منهما متأصل في ذاته وسكونه ولم تقلب الواو ياء شذوذا
(إن كنتم للريّا تعبرون)
(إن كنتم للرويا تعبرون)
قلبت الواو ياء مع أن السابق غير متأصل في ذاته فالروْيا تخفيف الرؤيا

الخلاصة : الموضع السادس من مواضع قلب الواو ياء :
إذا اجتمعت الواو والياء في كلمة واحدة أو ما يشبه الكلمة والسابق منهما متأصل ذاتا وسكونا تقلب الواو ياء وتدغم الياء في الياء .

الموضع السابع
(ص) وصحح المفعول من نحو عدا وأعلل إن لم تتحر الأجودا
الأمثلة :

الكلمة
أصلها
ما حدث فيها من إبدال وسببه
- مرضيّ- مقويّ- مغشيّ
- مرضوو - مقووو - مغشوو
وقعت الواو لام اسم مفعول من فعل ثلاثي مكسور العين فأبدلت ياء فصارت مرضوْي- مقووْي- مغشوْي فاجتمعت الواو والياء في كلمة والسابق منهما متأصل ذاتا وسكونا فتقلب الواو ياء وتدغم الياء في الياء

الكلمة
سر التصحيح
- مدعوّ - معدوّ - مغزوّ ( اسم المفعول من دَعَا وعَدَا وغَزَا)
الأصل مدعوو - معدوو - مغزوو وقعت الواو لام اسم مفعول من فعل ثلاثي مفتوح العين وليس مكسور العين فوجب التصحيح

الكلمة
القياس
سر الشذوذ
- مرضوّة
- مرضيّة
وقعت الواو لام اسم مفعول من فعل ثلاثي مكسور العين فوجب قلبها ياء وعدم القلب شاذ
مدعيّ - معديّ - مغزيّ
- مدعوّ - معدوّ - مغزوّ
وقعت الواو لام اسم مفعول من فعل ثلاثي مفتوح العين وليس مكسور العين فوجب التصحيح والقلب شاذ

الخلاصة : الموضع السابع من مواضع قلب الواو ياء :
تقلب الواو ياء إذا وقعت لام اسم مفعول من فعل ثلاثي مكسور العين
الموضع الثامن
كذاك ذا الوجهين جا الفعول من ذي واو لام جمع أو فرد يعن
الأمثلة :

الكلمة
أصلها
ما حدث فيها من إبدال وسببه
- عصيّ- دليّ- إبيّ -نجيّ - بهيّ- نحيّ جمع عصا ودلو وأبٍ ونجو وبهو ونحو
- عصوو - دلوو - أبوو - نجوو - بهوو -نحوو
وقعت الواو لام فعول جمعا فقلبت الواو ياء فصارت - عصوْي- دلوْي- أبوْي- نجوْي - بهوْي– نحوْي فاجتمعت الواو والياء والسابق منهما متأصل ذاتا وسكونا فتقلب الواو ياء وأدغمت الياء في الياء ثم قلبت ضمة العين كسرة لمناسبة الياء ويجوز في الفاء الإتباع بالكسر أو بقاء الضم والتصحيح قليل مثل بهوّ

الكلمة
سر التصحيح
- علوّ- عتوّ - سموّ - قسوّ - جثوّ
الأصل علوو - عتوو - سموو - قسوو - جثوو صحت الواو لأنه قد وقعت الواو لام فعول مفردا فالأفصح عدم الإبدال والإعلال قليل عليّ - عتيّ - سميّ - قسيّ - جثيّ .

الخلاصة : الموضع الثامن من مواضع قلب الواو ياء :
تقلب الواو ياء إذا وقعت الواو لام فعول جمعا كثيرا وإذا وقعت لام فعول مفردا قليلا .
الموضع التاسع
وشاع نحو نيّم في نوّم ونحو نيّام شذوذه نمي
الأمثلة :
الكلمة
أصلها
ما حدث فيها من إبدال وسببه
- صِيّم - نِيّم - قِيّم - جِيّع
- صُوّم - نُوّم - قُوّم - جُوّع
وقعت الواو عينا لفُعّل جمعا صحيح اللام فقلبت ياء مع قلب الضمة التي قبلها كسرة ويجوز بقاء الواو والضمة
الكلمة
سر التصحيح
- هُوّي - غُوّي - شُوّي جمع هاوٍ وغاوٍ وشاوٍ
الجمع معتل اللام فوجب التصحيح فهي تقلب إذا كان الجمع صحيح اللام





الكلمة
القياس
سر الشذوذ
- ( فما أرق النيام إلا كلامها )
النُوّام
لأنه قد وقعت الواو عينا لفعال جمعا فلا تقلب لأنه وقع بعدها ألف وهي تقلب في فُعّل وليس فُعّال
الخلاصة : الموضع التاسع من مواضع قلب الواو ياء :
إذا وقعت الواو عينا لفعل جمعا صحيح اللام .
الموضع العاشر
الأمثلة :
الكلمة
أصلها
ما حدث فيها من إبدال وسببه
- ميزان - ميعاد - ميثاق - ميراث -ديمة -ريح
- موْزان - موعاد - موْثاق - موْراث - دوْمة - روْح
وقعت الواو ساكنة مفردة إثر كسر في غير جمع فقلبت ياء

الكلمة
سر التصحيح
- سَوْط - فَوْضى - عُوْد - هُوْد - نُوْح
صحت الواو لأنه ليس قبلها كسر
- عِوض - العَوَض - سِوَر
لأن الواو ليست ساكنة .
اجلوّاذ - اعلوّاط - اخروّاط
لأن الواو ليست مفردة ولكن مشددة فقويت بالتشديد على القلب أمّا اجلياذ فشاذ
الخلاصة : الموضع العاشر من مواضع قلب الواو ياء :
تقلب الواو ياء إذا وقعت ساكنة مفردة إثر كسر في غير جمع
قلب الياء واوا
تقلب الياء واوا في أربعة مواضع هي
الموضع الأول
............................ ويا كموقن بذا لها اعـــــترف
ويكسر المضموم في جــمع كما يقال هيم عند جمع أهيما
الأمثلة :
الكلمة
أصلها
الإعلال وسببه
- موقن - موسر - موقظ - يوقنون - يوسرون - يوقظون
- ُمْيقن - مُْيسر - مُيْقظ - يُيْقنون - يُْيسرون - يُيْقظون
وقعت الياء ساكنة مفردة إثر ضم في غير جمع فقلبت واوا

الكلمة
سر التصحيح
- هُيَام - مُيَسر
لأن الياء ليست ساكنة فلا تقلب واوا
- بَيْت – سَيْف – فِيل
الياء لم ينضم ما قبلها فلا تقلب واوا
- حُيَّض – سُيِّرت
الياء ليست مفردة ولكنها متحصنة بالإدغام فلا تقلب واوا
- هِيْم – بِيْض – شِيْب
الأصل - هُيْم – بُيْض – شُيْب(جمع أهيم هيماء وأبيض بيضاء وأشيب شيباء) وقعت الياء ساكنة إثر ضم في جمع وليس في مفرد فلا تقلب واوا ولكن قلبت الضمة كسرة لمناسبة الياء وذلك لثقل الجمع
الخلاصة : الموضع الأول من قلب الياء واوا :
إذا وقعت الياء ساكنة مفردة في غير جمع بعد ضم تقلب واوا وإذا فقد شرط من الشروط صحت الياء وفي الجمع تقلب الضمة التي قبلها كسرة.
الموضع الثاني
وواوا إثر الضم رد اليا متى ألفي لام فَعُل أو من قبل تا
كتــــا بان من رمى كمقـدرة كذا إذا كسبعــــــــان صــيره
الأمثلة :
الكلمة
أصلها
ما حدث فيها من إعلال وسببه
- رَمُو - قَضُو
- رَمُي - قَضُي (من رمى وقضى على مثال فَعُل)
وقعت الياء متطرفة وهي لام فَعُل بعد ضم فأبدلت واوا
- مرمُوة - مقضُوة
مرمُية – مقضُية (من رمى وقضى على مثال مقدُرة)
وقعت الياء متطرفة من قبل تاء التأنيث اللازمة بعد ضم فأبدلت واوا
- رمُوان - قضُوان
- رمُوان - قضُوان
(من رمى وقضى على مثال سبُعان)
وقعت الياء متطرفة من قبل الألف والنون اللازمتين الزائدتين فقلبت واوا

الكلمة
سر التصحيح
- توانِية (اسم المرة من المصدر بزيادة تاء من غير الثلاثي)
لم تبدل الياء واوا لأن تاء التأنيث غير لازمة ولم ينضم ما قبلها
الخلاصة : الموضع الثاني من قلب الياء واوا :
إذا وقعت الياء متطرفة لاما بعد ضم أو من قبل تاء تأنيث لازمة زائدة أو من قبل ألف ونون لازمتين زائدتين.
الموضع الثالث
(ص) من لام فَعْلَى اسما أتى الواو بدل ياء كتقوى غالبا جا ذا البدل .
الأمثلة :

الكلمة
أصلها
ما حدث فيها من إعلال وسببه
- فتوى - تقوى - بقوى - شروى
- فتيَى - تقيَى - بقيَى-شريَى
وقعت الياء لام فَعْلَى اسما فأبدلت واوا

الكلمة
سر التصحيح
خزيا - صديا
وقعت الياء لام فَعْلَى وصفا وليس اسما فصحت

الكلمة
القياس
سر الشذوذ
- رَيّا - سَعْيا - طَغْيا
- ريوا - سعوا - طغوا
وقعت الياء لام فَعْلى اسما ولم تقلب ياء والقياس القلب وقيل ريّا غلب عليها استعمال الوصفية فصحت

الخلاصة : الموضع الثالث من قلب الياء واوا :
تقلب الياء واوا إذا وقعت لام فَعْلَى اسما
الموضع الرابع
(ص) وإن تكن عينا لفعلى وصفا فذاك بالوجهين عنهم يلفى .
الأمثلة :
الكلمة
أصلها
ما حدث فيها من إعلال وسببه
- طُوْبَى
- طُيْبَى (مصدر طاب)
وقعت الياء عينا لفُعْلَى اسما خالصا فقلبت واوا .
- طُوْبَى- ضُوْقى - كُوْسى
- خُورى
طُيْبَى- ضُيْقى - كُيْسى خُيْرى(مؤنث أطيب وأضيق وأكيس وأخير )
وقعت الياء عينا لفُعْلَى صفة جارية مجرى الأسماء فقلبت واوا ويجوز بقاء الياء مع قلب الضمة كسرة فنقول طِيبى - ضِيقى -كِيسى - خِيرى .

الكلمة
سر التصحيح
- (قسمة ضِيزى)
- مشية حيكى
وقعت الياء عينا لفُعْلَى صفة محضة(تتبع موصوفها)غير جارية مجرى الأسماء فلا تقلب واوا وإنما تقلب الضمة التي قبلها كسرة .
الخلاصة : الموضع الرابع من قلب الياء واوا :
إذا وقعت الياء عينا لفُعْلَى اسما خالصا تقلب واوا وإذا وقعت عينا لصفة جارية مجرى الأسماء فيجوز قلبها واوا أو بقاؤها وقلب الضمة التي قبلها كسرة ا أمّا إذا وقعت عينا لصفة محضة فتسلم وتقلب الضمة كسرة .

شروط إبدال الواو والياء ألفا
(ص) من ياء أو واو بتحريك أصل ألفا أبدل بعد فتح متصل .

تبدل الواو ياء ألفا بشروط عشرة :
1- أن يتحركا ( الواو والياء).
2- أن يكون التحرك أصليا .
3- أن ينفتح ما قبلهما
4- أن تتصل الفتحة بهما في كلمة واحدة .
الأمثلة :
الكلمة
أصلها
ما حدث فبها من إبدال وسببه
- فتى-عصا- ناب -مال- صام- صاح - العلا-الحياة-يسعى - يبقى– أدنى
- فَتَيٌ-عصَوُ- نَيَب - مَوَل- صَوَم-صَيَح -العَلَوُ-الحَيَوَة-يسعَيُ - يبقَيُ - أدنَوُ
تحركت الواو أو الياء وانفتح ما قبلهما فاستحقا القلب ألفا

الكلمة
سر التصحيح
- القوْل - البيْع
لأن الواو والياء لم يتحركا
- توََم - جَيَل - (اشتروُا الضلالة) - ( لتبلَوُنَّ )
لأن التحرك ليس أصليا إذ أنّ الأصل توْأم وجيْأل بسكون الواو والياء وواو الجماعة أيضا الأصل سكونها .
- حِيل - عِوض - سِور
لأنه لم ينفتح ما قبلهما
- علمت أنّ الرسول وصل وأقام يدعو - إن أحمد وجد يزيد - أكل وجبة
تحركت الواو والياء وانفتح ما قبلهما وامتنع الإبدال لأن التحرك والفتح ليسا في كلمة واحدة وإنما في كلمتين
- قَاوَم - بَايَع
فصل بين التحرك والفتح فامتنع الإبدال

الشرط الخامس
إن حرك التالي وإن سكن كف إعــــلال غير اللام وهي لا يكف
إعلالها بساكن غير ألـــــــــــف أو يـــــا التشـــــــــديد فيها قد ألف
5- أن يتحرك ما بعدهما وهما في موضع فاء أو عين الكلمة وألا يقع بعدهما ألف أو ياء مشددة في لام الكلمة

الكلمة
أصلها
ما حدث فبها من إبدال وسببه
- قال- باع
قَوَل - بَيَع
تحركت الواو أو الياء وانفتح ما قبلهما فوجب إبدالهما ألفا لأنه قد تحرك ما بعدهما وهما في عين الكلمة
- يخشَون - دعوا
- ملهى
- يخشَيون - دعَووا- ملهيٌ
(بالتنوين وهو في حكم النون الساكنة)
تحركت الواو أو الياء وانفتح ما قبلهما فوجب إبدالهما ألفا مع أنه قد وليهما ساكن في لام الكلمة ولكن هذا الساكن ليس ألفا ولا ياء مشددة فصارت (يخشَاون- دعَاوا)ثم حذفت الألف لالتقاء الساكنين .

الكلمة
سر التصحيح
- تواني - تيامن - خورْنق- توافر- مودّة - تياسر – تواجد
تحركت الواو أو الياء وانفتح ما قبلهما وهما في موضع فاء الكلمة وصحتا لأنه قد سكن ما بعدهما والشرط للقلب تحركه
- بيان - طويْل - غيوْر
تحركت الواو أو الياء وانفتح ما قبلهما وهما في موضع عين الكلمة وصحتا لأنه قد سكن ما بعدهما والشرط للقلب تحركه
- غزوا - رميا - عصوان - غليان
تحركت الواو أو الياء وانفتح ما قبلهما وهما في موضع لام الكلمة وصحتا لأنه قد وقع بعدهما ألف وهما في لام الكلمة وعدم القلب لئلا يجتمع ألفان
- علويٌّ - أمويٌّ - فتويٌّ
تحركت الواو أو الياء وانفتح ما قبلهما وهما في موضع لام الكلمة وصحتا لأنه قد وقع بعدهما ياء مشددة في لام الكلمة لأن الياء المشددة تقتضي قلب الألف واوا
الشرط السادس
(ص) وصح عين فَعَل وفَعِلا ذا أفعل كأغيد وأحـــــولا
6- ألا تكون عينا لفعل ثلاثي الوصف منه على أفعل
7- ألا تكون عينا لمصدر فعل ثلاثي الوصف منه على أفعل
الكلمة
سر التصحيح
- عَوِر - حَوِل - سَوِد - غَيِد - هَيِف - صَيِد ( على وزن فَعِل )
وقعت الواو والياء عينا لفعل ثلاثي الوصف منه على أفعل (أعور- أحول - أسود - أغيد - أهيف - أصيد )
- عَوَر - حَوَل - سَوَد - غَيَد - هَيَف – صَيَد ( على وزن فَعَل)
وقعت الواو والياء عينا لمصدر فعل ثلاثي الوصف منه على أفعل
الشرط الثامن
(ص) وإن يبن تفاعل من افتعل والعين واو سلمت ولم تعل
8- (خاص بالواو) ألا تكون الواو عينا لافتعل الدال على تفاعل وتشارك وتقلب في غيره وإذا كانت العين ياء قلبت مطلقا

الكلمة
سر التصحيح
- اشتوروا ( بمعنى تشاوروا ) - اجتوروا ( بمعنى تجاوروا )
تحركت الواو وانفتح ما قبلها ولكنها عين لافتعل الدال على تفاعل والتفاعل لا تقلب فيه لعدم انفتاح ما قبلها فحمل افتعل على تفاعل

الكلمة
أصلها
ما حدث فبها من إبدال وسببه
- ارتاد - اعتاد - اجتاز
- ارتود - اعتود - اجتوز
تحركت الواو وانفتح ما قبلها فقلبت ألفا لأن الواو عين لافتعل الغير دال على تفاعل وإنما يمتنع القلب إذا كانت الواو عين افتعل الدال على تفاعل
- استافوا
- ابتاعوا
- استيفوا
- ابتيعوا
تحركت الياء وانفتح ما قبلها فقلبت ألفا لأن الياء عين لافتعل الدال على تفاعل ويمتنع القلب فيه إذا كانت العين واوا
- ارتاب - اغتاب
- ارتيب - اغتيب
تحركت الياء وانفتح ما قبلها فقلبت ألفا لأن الياء عين لافتعل الغير دال على تفاعل
الشرط التاسع
وإن لحرفين ذا الإعلال استحق صحــــــح أول وعكس قد يحق
9- ألا تكون إحداهما متلوة بحرف يستحق الإعلال

الكلمة
سر التصحيح
- حيا- هوى (الأصل هَوَيٌ وحَيَيٌ)
تحركت الياء الأولى وانفتح ما قبلها ولكن صحت لأنه قد وليها يستحق الإعلال بقلبه ألفا لتحركه أيضا وانفتاح ما قبله فصحت الياء الأولى ( عين الكلمة ) وأعلت الياء الثانية ( لام الكلمة ) وأعل الثاني لأن الأطراف محل التغيير ولم يعل الأول حتى لا يتوالى إعلالان وما قيل في حيا يقال في هوى

الكلمة
سر الشذوذ
- راية - آية - غاية (الأصل ريَيَة - أَيَيَة - غَيَيَة)
تحركت الياء الأولى وانفتح ما قبلها فقلبت ألفا مع أنه قد وليها يستحق الإعلال والقياس رياة - أياة - غياة
الأراء في مثل آية وراية وغاية
1- قيل الأصل (أَيَيَة) قلبت الياء الأولى ألفا لتحركها وانفتاح ما قبلها فتصير آية ولم تقلب الثانية حتى لا يتولى إعلالان وهذا مخالف لما سبق ولكنه راجح والقياس أياة.

2- وقيل الأصل (أَيَيَة) حرفان يستحقان الإعلال قلب الثاني وصح الأول لأنه وليه حرف يستحق الإعلال فصارت أياة ثم حدث القلب المكاني فصارت آية وهذا غير صحيح إذ لا دليل على القلب المكاني.

3- وقيل الأصل (أَيِيَة) على وزن فَعِلة قلبت الأولى ألفا لتحركها وانفتاح ما قبلها فصارت آية والثانية لا تستحق القلب لانكسار ما قبلها وهذا مخالف لقاعدة الإدغام فهو القياس هنا.

4- وقيل الأصل أيّة أبدلت الياء الأولى الساكنة ألفا فصارت آية وهذا مردود لأنها ساكنة وإنما تبدل المتحركة


5- وقيل الأصل آيِيَة(فاعلة) فحذفت الياء المكسورة تخفيفا فتصير آية وهذا الحذف مردود لأنه لا موجب له
الشرط العاشر
وعين ما آخره قد زيد ما يخص الاسم واجب أن يسلما
9- ألا تكون الواو والياء عينا لكلمة بها زيادة تخص الاسم

الكلمة
سر التصحيح
- جولان - دوران - سيلان-طيران - هيمان - الضورى (ماء) - الحيدى (حمار حائد عن ظله)
تحركت الواو أو الياء وانفتح ما قبلهما ولكن وقعتا عينا لكلمة بها زيادة تخص الاسم ( الألف والنون أو ألف التأنيث المقصورة ) فامتنع الإبدال


الكلمة
سر الشذوذ
- جالان - سالان - هامان ( الأصل جولان - سيلان - هيمان )
تحركت الياء أو الواو وانفتح ما قبلهما ولكن وقعتا عينا لكلمة بها زيادة تخص الاسم وهي الألف والنون فالقياس التصحيح والقلب شاذ
- ماهان – داران
اسمان أعجميان لا يحكم عليهما بشذوذ ولا قياس

إبدال الواو والياء تاء
(ص) ذو اللين فا تا في افتعال أبدلا وشذ في ذي الهمز نحو اتكلا
الأمثلة :
الكلمة
أصلها
ما حدث فيها من إبدال وسببه
- اتّقى - اتّصل - يتّصل - اتّجه -المتّقون -متّصل - متّجه -اتّصال - اتّجاه
- اوتقى - اوتصل - يوتصل - اوتجه الموتقون - موتصل - موتجه - اوتصال - اوتجاه
وقعت الواو فاء الكلمة في وزن افتعل وفروعه (ما كان مشتقا من مادة الافتعال كالماضي والمضارع والأمر واسمي الفاعل والمفعول) وهي أصلية غير مبدلة من همزة فوجب إبدالها تاء ثم أدغمت في تاء الافتعال ومنه قول الأعشى:
- إن تتعدني أتعدك بمثلها
وسوف أزيد الباقيات القوارضا
- اتّسر - متّسر
- ايتسر - ميتسر
وقعت الياء فاء الكلمة في وزن افتعل وفروعه وهي أصلية غير مبدلة من همزة فوجب إبدالها تاء ثم أدغمت في تاء الافتعال

الكلمة
سر التصحيح
- إيتزر - إيتكل - اوتمن
صحت الياء والواو لأن كلا منهما ليس أصليا بل هما مبدلان من الهمزة والأصل : - إئتزر - إئتكل - أؤتمن(من الإزار والأكل والأمانة)

الكلمة
سر الشذوذ
- إتّزر - إتّكل - اتّمن
شذ قلب الياء والواو تاء لأن كلا منهما ليس أصليا بل هما مبدلان من الهمزة والقياس عدم الإبدال( إيتزر - إيتكل - اوتمن)

إذا وقعت الواو أو الياء فاء الكلمة في وزن افتعل وما تصرف منه وكانت أصلية غير مبدلة من شيء وجب إبدالهما تاء وإدغامها في تاء الافتعال وسبب الإبدال هنا ما يحدث من عسر في النطق بحرف اللين الساكن قبل التاء
إبدال التاء طاء
(ص) طا تا افتعال رد إثر مطبق
الأمثلة :
الكلمة
أصلها
ما حدث فيها من إبدال وسببه
- اصطبر اصطلح المضطر اطّلع اظطلم
- اصتبر - اصتلح -المضتر -اطتلع - اظتلم
وقعت التاء في وزن افتعل وما تصرف منه بعد حرف من حروف الإطباق فوجب قلبها طاء تخفيفا وحروف الإطباق هي (الصاد،الضاد،الطاء،الظاء) وإذا كانت فاء الافتعال ظاء جاز في التاء ثلاثة أوجه :
1- قلب التاء طاء فتقول اظطلم
2- قلب الطاء ظاء وإدغامهما فتقول اظّلم
3- قلب الظاء طاء وإدغامهما فتقول اطّلم
وقد روي بالأوجه الثلاثة في قول الشاعر :
- هو الجواد الذي يعطيك نائله
عفوا ويظلم أحيانا فيظطلم

يجب أن تبدل الطاء من التاء في الافتعال وفروعه بشرط أن تكون فاء الافتعال حرفا من حروف الإطباق وإذا كانت فاء الافتعال ظاء جاز في التاء مع هذا الوجه وجهان أخران :-
1- إبدال الثاني من جنس الأول وإدغامهما (اظّلم)
2- إبدال الأول من جنس الثاني وإدغامهما (اطّلم)
والسبب في هذا الإبدال هو ثقل النطق بالتاء بعد حرف مطبق
إبدال التاء دالا
(ص)................. في ادّان وازدد وادّكر دالا بقى
الأمثلة :

الكلمة
أصلها
ما حدث فيها من إبدال وسببه
- ادّان - ادّخل - مزدجر - ازدجر - ازدان -ازداد - ازدهى - اذدكر
- ادتين - ادتخل -مزتجر -ازتجر - ازتان -ازتاد - ازتهى - اذتكر
يجب أن تبدل الدال من التاء في الافتعال وفروعه إذا كانت الفاء دالا أو زايا أو ذالا) وإذا كانت فاء الافتعال ذالا جاز في التاء ثلاثة أوجه :
1- قلب التاء دالا مع بقائها فتقول اذدكر - مذدكر - اذدكار والأصل : ادتكر- مدتكر - ادتكار
2-إبدال الذال دالا وإدغامها في الدال ادّكر- مدّكر ادّكار
3- إبدال الدال ذالا وإدغامها في الذال فتقول اذّكر- مذّكر - اذّكار
وإذا كانت فاء الافتعال زايا جاز في التاء وجهان :
1- إبدال التاء دالا مثل ازدجر
2- 2- إبدال الدال زايا وإدغامها فتقول ازّجر
تبدل تاء الافتعال وما تصرف منه دالا إذا كانت فاء الافتعال دالا أو ذالا أو زايا وإذا كانت فاء الافتعال ذالا جاز في التاء ثلاثة أوجه وإذا كانت فاء الافتعال زايا جاز في التاء وجهان كما علمت من الأمثلة
الإعلال بالنقل
معناه وشروطه
لساكن صح انقل التحريك من ذي لين آت عين فعل كابن
ما لم يكن فعـــــــل تعجب ولا كأبيض أو أهوى بلام عللا
الأمثلة :

الكلمة
أصلها
ما حدث فيها من تغيير وسببه
يصُوْم
يصْوُم
نقلت حركة حرف العلة(الواو)إلى الساكن الصحيح قبلها وسلمت الواو لأن الضمة مناسبة لها
يسير
يسْيِر
نقلت حركة حرف العلة(الياء)إلى الساكن الصحيح قبلها وسلمت الياء لأن الكسرة مناسبة لها
مقام
مقْوَم
نقلت حركة حرف العلة(الواو)إلى الساكن الصحيح قبلها فصارت مقَوْم ثم قلبت الواو ألفا لمناسبة الفتحة
إجابة
إجْوَاب
نقلت حركة حرف العلة(الواو)إلى الساكن الصحيح قبلها فصارت إجَوْاب ثم قلبت الواو ألفا لمناسبة الفتحة فصارت إجااب ثم حذفت الألف لالتقاء الساكنين وعوض عنها بتاء التأنيث في نهاية المصدر فصارت إجابة
مصوغ
مصْوُوْغ
نقلت حركة حرف العلة(الواو)إلى الساكن الصحيح قبلها فصارت مصُوْوْغ ثم حذفت إحدى الواوين لالتقاء الساكنين

الإعلال بالنقل :
هو نقل حركة حرف العلة إلى الساكن الصحيح قبله ويصير ساكنا بعد أن كان متحركا ولا يحدث فيه تغيير إن كان مجانسا للحركة المنقولة كأن يكون واوا والحركة ضمة نحو يقول أو ياء والحركة كسرة نحو يبيع أما إذا فقدت هذه المجانسة فإن الإعلال بالنقل يتبعه إعلال بالقلب وذلك كأن تكون الحركة المنقولة فتحة وحرف العلة واو أو ياء نحو يخاف أو يهاب وكأن تكون الحركة المنقولة كسرة وحرف العلة واو نحو يستعي.
شروط الإعلال بالنقل :
أن يكون الحرف الساكن الذي نقلت إليه حركة العين المعتلة أما إذا كان معتلا فلا يجوز النقل إليه حتى لا ينقل من عليل إلى عليل نحو قاوم وطاول وعاين وساير وفوّض وحوّل وبيّن وسيّر .
ألا يكون الحرف المعتل عينا لفعل التعجب للمحافظة على صيغة التعجب نحو ما أقومه وما أجوده وما أطيبه وما أبينه وأقوم به وأجود به وأطيب به وأبين به
ألا يكون الحرف المعتل عينا لفعل مضعف اللام فلا نقل في ابيضّ واسودّ وأعورّ حتى لا يقلب ألفا ويستغنى عن همزة الوصل
ألا تكون الكلمة المستحقة لهذا الإعلال معتلة اللام فلا نقل في أهوى وأعيا واستهوى واستحيا حتى لا يقع إعلالان متجاوران .
مواضع الإعلال بالنقل
1- الفعل الأجوف
أ- الماضي الأجوف :
- ما جاء على صيغة أفعل واستفعل مثل:- أعان - أبان - استعان - استبان والأصل :- أعون - أبين - استعون - استبين

نقلت حركة الواو أو الياء إلى الساكن الصحيح قبلها ثم قلبت الواو والياء ألفا لتناسب الفتحة التي قبلها وبذلك اجتمع إعلال بالنقل مع القلب.
ب - المضارع الأجوف:-
- مضارع أفعل واستفعل مثل: يقيم ويبين ويستقيم- ويستبين
- والأصل:- يقوِم ويبيِن ويستقوِم ويستبيِن

نقلت حركة الواو أو الياء إلى الساكن الصحيح قبلها ثم قلبت الواو ياء لتناسب الكسرة وبذلك اجتمع إعلال بالنقل مع القلب.

- مضارع الثلاثي الأجوف مثل:- يخاف ويهاب
- والأصل :- يخْوَف ويهْيَب
نقلت حركة الواو أو الياء إلى الساكن الصحيح قبلها ثم قلبت الواو والياء ألفا لمناسبة الفتحة أما في يقول ويبيع بقيت الواو لمناسبة الضمة وبقيت الياء لمناسبة الكسرة.

جـ- الأمر الأجوف:-
- الأمر من أفعل واستفعل مثل:- أجب واستجب وأبن واستبن
- والأصل :- أجْوِب واستجْوِب وأبيِن واستبيِن

نقلت حركة الواو أو الياء إلى الساكن الصحيح قبلها ثم قلبت الواو ياء لمناسبة الكسرة ثم حذفت الياء لالتقاء الساكنين فاعتراه إعلال بالنقل والقلب والحذف
أمر الثلاثي الأجوف مثل :- قل - بع - خف
- والأصل:- اقوُل وابيِع واخوَف
نقلت حركة حرف العلة إلى الساكن الصحيح قبله ثم استغني عن همزة الوصل وحذفت الواو والياء للتخلص من التقاء الساكنين ويعتريه أيضا إعلال بالنقل والقلب والحذف مثل نم.

في الاسم المشبه للفعل المضارع
(ص) ومثل فعل في ذا الإعلال اسم ضاهى مضارعا وفيه وسم
ومفعــــــــــل صحح كالمفعال
الشرح :
الاسم المشبه للفعل المضارع له أنواع أربعة :
1- الاسم المشبه للفعل المضارع في وزنه وزيادته ولا يحدث فيه الإعلال بالنقل أبيض وأسود وكل اسم تفضيل من فعل أجوف كأقول أما يزيد فحدث فيه الإعلال في الفعل قبل النقل إلى الاسم.
2- الاسم الذي لا يشبه الفعل المضارع في وزنه وزيادته ولا يحدث فيه الإعلال بالنقل نحو مِخيط ومِقول ومِعول ومِخياط ومِقوال ومِعوان ومسواك فالمضارع لا يزاد في أوله ميما وليس في أوزانه ما يكسر أوله وقال ابن مالك أن مخيط حقه الإعلال لأن قوما من العرب يكسرون أول المضارع وهو شاذ وإنما صحح مخيط حملا على مخياط(الغير موازن للمضارع باتفاق) لشبهه له في المعنى .
3- الاسم المشبه للفعل المضارع في وزنه دون زيادته نحو مقام ومعاش ومقيم ومستجيب ومستعان والأصل مقوم ومعيش (على زنة يعلم) ومقوم(على زنة يقيم) ومستجوب ومستعون (على زنة يستجيب) وقد بدت الأسماء بالميم وهي لا تزاد إلا قي الأسماء .
4- الاسم المشبه للفعل المضارع في زيادته دون وزنه وذلك كأن تبني من القول والبيع(الثلاثي الأجوف) على مثال تحْلِيء فإنك تقول تبيع وتقوِل فنقلت حركة العين وهي الكسرة إلى الساكن الصحيح قبلها فسكنت الياء في تبيع وقلبت الواو ياء في تقول فصارت تقيل ويخالف المضارع في الوزن إذ لا يوجد مضارع أوله مكسور.

في عين المصدر الموازن للإفعال أو الاستفعال
(ص) .............................. وألـــــــف الإفعال واستفعال
أزل لذا الإعلال والتا الزم وحذفها بالنقل ربما عرض
الأمثلة :
الكلمة
أصلها
ما حدث فيها من إبدال وسببه
- إقامة- إبانة-إجاب - استقامة - استبانة
- إقوام- إجواب- إبيان -استقوام - استبيان
نقلت حركة حرف العلة(الفتحة) إلى الساكن الصحيح قبلها فأبدلت الواو والياء ألفا فصارت إقاام - إجااب - إباان - استقاام - استباان فاجتمع ألفان فحذفت إحداهما للتخلص من التقاء الساكنين وعوض عنها بالتاء في آخر المصادر (إعلال بالنقل والقلب والحذف)
إقام الصلاة
قد تحذف تاء التعويض عند الإضافة وحذفها مع عدم الإضافة شاذ
يحدث الإعلال بالنقل في مصدري أفعل واستفعل معلي العين
1- اسم المفعول من الفعل الثلاثي الأجوف
وما لإفعال من الحذف ومن نقل فمفعول بـــــــــــــــه أيضا قمن
نحو مبيع ومصــــون وندر تصحيح ذي الواو وفي ذي اليا اشتهر
الأمثلة :
الكلمة
أصلها
ما حدث فيها من إبدال وسببه
- مصوغ - مقول
- مصووغ - مقوول ( اسم المفعول من الثلاثي الأجوف والعين واو)
نقلت حركة الواو الأولى وهي الضمة إلى الساكن الصحيح قبلها فحذفت إحدى الواوين والأصح الثانية لكونها زائدة وبقيت الواو الأولى لأنها مجانسة للضمة
- مدين - مبيع
- مديون - مبيوع
( اسم المفعول من الثلاثي الأجوف والعين ياء)
نقلت ضمة إلياء الى الساكن الصحيح قبلها فالتقى ساكنان الياء وواو مفعول فحذفت الواو على الأصح لكونها زائدة وبقيت الياء ساكنة وما قبلها مضموم فأبدلت الضمة كسرة وبقيت الياء حتى لا يلتبس الواوي باليائي ولا يقال مدون ومبوع وبنو تميم يصححون اليائي فيقولون مديون ومبيوع ومن شواهد ذلك قول الشاعر:
- قد كان قومك يحسبونك سيدا
وإخال أنك سيد معيون
- وقول الآخر: وكأنها تفاحة مطيوبة
الكلمة
سر الشذوذ
- مصوون - مقوود
تصحيح الواوي والقياس - مصون - مقود بالإعلال بالنقل والحذف
- مَشيب - مُليم (من يشوب ويلوم)
القياس مشوب وملوم لكونه واويا
- مهوب (من الهيبة)
القياس مهيب لكونه يائيا

يحدث الإعلال بالنقل في اسم المفعول من الثلاثي الأجوف وبنو تميم يصححون اليائي وتصحيح الواوي شاذ كما شذ مجيء الواوي بياء أو اليائي بواو .

الإعلال بالحذف
(ص) وحذف همز أفعل استمر في مضـــــارع وبنيتي متصف
فأمر أو مضارع من كوعــد احذف وفي كعدة ذلك اطرد

الأمثلة :

الكلمة
أصلها
ما حدث فيها من إبدال وسببه
- أكرم - نكرم - يكرم - تكرم - مكرِم - مكرَم
أأكرم - نؤكرم - يؤكرم - تؤكرم -مؤكرِم- مؤكرَم
حذفت همزة أفعل في المضارع المبدوء بهمزة المتكلم للثقل الحاصل من اجتماع همزتين فيه ثم وقع الحذف في بقية صور المضارع الغير مبدوءة بالهمزة حملا عليه وليجر الباب على وتيرة واحدة وكذلك وقع في اسمي الفاعل والمفعول والمصدر الميمي واسمي الزمان والمكان لأنها فروع يكون لها ما للأصل


الكلمة
أصلها
ما حدث فيها من إبدال وسببه
- يعد - يقف - يرث - يزن

- عد - قف - رث - زن

- عدة - زنة
- يَوعِد - يَوقِف - يَورِث - يَوزِن


وِعدة - وِزنة
وقعت الواو بين عدوتيها ( الياء المفتوحة والكسرة) في المضارع المبدوء بالياء من المثال الواوي فحذفت وبقية صيغ المضارع الغير مبدوء بالياء محمولة على هذه الصيغة لئلا تختلف صيغ الفعل الواحد وكذلك تحذف الواو في الأمر لأنه فرع عن المضارع يجرى فيه ما جرى في أصله وكذلك تحذف الواو من المصدر المكسور الفاء وليس لبيان الهيئة ويعوض عنها بالتاء


الكلمة
سر التصحيح
- يُوعد- يَوجَل - يَوضُؤ
سلمت الواو لأنها لعدم تحقق الشروط فما قبلها مضموم في يُوعد والعين بعدها مفتوحة في يَوجَل- يَوضُؤ
- يبس الزرع ييبس
لأن المثال يائي لا تحذف فيه ولا في فروعه
- وقف وِقفة المؤدب - وهب وهبة جزيلة
سلمت الواو لأن المصدر لبيان الهيئة لأن حذفها يؤدي إلى الالتباس بالمصدر العام


الكلمة
سر الشذوذ
- فإنه أهل لأن يؤكرما
شذ إبقاء الهمزة في مضارع أفعل والقياس حذفها (يكرما)
- وأخلفوك عد الأمر الذي وعدوا
شذ حذف تاء العوض في المصدر والقياس عدة
- يسر البعير يسِر- يئِس
شذ حذف الياء من المثال يائي وهي لا تحذف فيه ولا في فروعه والقياس ييسر وييأس
- رِقة (للفضة)- حِشة(للأرض الموحشة) - لِدة (المساوي لغيره في السن)
شذ حذف الواو مما ليس مصدرا
- وعدة - وثبة - وجهة
شذ عدم حذف الواو والجمع بين العوض المعوض

الإعلال بالحذف:-
هو حذف حرف العلة أو الهمزة للتخفيف سواء أكان المحذوف زائدا كحذف الهمزة في المضارع من أفعل وفروعه مثل يحسن ومحسِن ومحسَن ما عدا الأمر أو أصلا كحذف الواو(فاء الكلمة)من المثال الواوي في المضارع والأمر مثل يقف وقف.

ملــــــــحوظة :
إن قيل إن الواو حذفت في (يقع - يضع - يهب - يدع) مع أن عين الفعل ليست مكسورة قلنا إن العين مكسورة تقديرا وفتحت لمناسبة حروف الحلق وإن قيل إن الواو حذفت في ( يذر) وهو مفتوح العين وليس فيه حرف حلق قلنا حمل يذر على يدع لأنهما بمعنى واحد
الحذف في الحروف الصحيحة ( حذف العين )
حذف عين الفعل المضعف

ظِلت وظَلت في ظلِلت استعملا وقِرن في اقرِرن ، وقَرن نقـــلا
الأمثلة :








الفعل المضعف مكسور العين أو مضمومها
الأوجه الجائزة في إسناد الماضي الثلاثي المضعف مكسور العين
أومضمومها للضمير المتحرك
- (فظلِلتم تفكهون) قراءة – لبُبت
- الإتمام
- (فظَلتم تفكهون)(وانظر إلى إلهك الذي ظَلت عليه عاكفا )-
- حذف العين مع بقاء الفاء على حركتها
- ظِلت - لُبت
- حذف العين مع نقل حركتها إلى الفاء
الأوجه الجائزة في إسناد المضارع والأمر الثلاثي من المضعف مكسور العين
أو مضمومها للضمير المتحرك
- النسوة يقررِن - اقررِن
- النسوة يغضُضن - اغضُضن
الإتمام
- يقِرن - قِرن
- يغُضن - غُضن
حذف العين مع نقل حركتها إلى الفاء

يجوز في عين الفعل المضعف مكسور العين أو مضمومها المسند للضمير المتحرك إذا كان ماضيا ثلاثة أوجه(الإتمام والحذف مع نقل حركتها إلى الفاء أو الحذف بدون نقل الحركة ) وإذا كان مضارعا وجهان (الإتمام والحذف مع نقل الحركة للفاء) أما قَرن (بفتح الفاء) فهو الأمر من قار الأجوف ومضارعه يقار أي اجتمعن وحكى ابن القطاع أنه مخفف من مكسور العين بمعنى القرار وهو نادر

- الماضي المضعف العين الغير ثلاثي يجب فيه الإتمام نحو أقررت
- الماضي المضعف العين الثلاثي يجب فيه الإتمام نحو مررت وكذلك مضارعه نحو يظللن وأمره نحو اظللن والتخفيف بالحذف قليل كما مضى في قَرن
الإدغام
الإدغام لغة :
إدخال الشيء في الشيء وأدغمت اللجام في فم الفرس أدخلته فيه
واصطلاحا :
هو النطق بالحرفين المتماثلين دفعة واحدة بعد إدخال أحدهما في الآخر وهو واجب وجائر وممتنع وهو يدخل جميع الحروف ما عدا الألف ويجري في المثلين والمتقاربين في كلمة أو كلمتين
الإدغام الواجب
(ص) أول مثلين مـــحركين في كلمة أدغم لا كــــمثل صُفَف
وذُلُل ، وكِلَل ، ولُــــــــبَب ولا كجسّس ولا كاخصص ابي
لا كهيلل .................. والتزم الإدغــــــــــام في هلم ّ
شروط وجوب الإدغام
1- إذا سكن الأول وتحرك الثاني في كلمة واحدة في الأول نحو المدّ والشدّ ومهديّ ومغزيّ أو في الوسط وليس الأول مد نحو سُلّم
2- إذا سكن الأول وتحرك الثاني في كلمتين نحو ( وقد دخلوا بالكفر ) - قل لأخيك لن نصبر على فراقه
ولا بد لوجوب الإدغام في هذه الصورة من تحقق شرطين :
أ‌- ألا يكون أول المثلين هاء السكت وإلا امتنع الإدغام نحو (ما أغنى عني ماليه هلك عني سلطانيه)
ب‌- ألا يكون أولهما حرف مد في آخر الكلمة ولهذا يمتنع الإدغام في نحو يقضي يزيد ويرجو وليد و(قالوا وأقبلوا)
3- إذا تحرك المثلان وجب الإدغام بشروط :
ا - أن يكونا في كلمة واحدة نحو حبّ وملّ والأصل حبب وملل
ب - ألا يتصدرا فإن تصدرا امتنع الإدغام نحو ددن (لهو) ببر ( نوع من السباع)
جـ- ألا يتصل أولهما بمدغم فخرج نحو تجسّس - يتعدّد - يتكرّر - جسّس حمع جاسّ
د - ألا يكونا في وزن ملحق بغيره فلا إدغام في نحو قردد (جبل)الملحق بجعفر ولا هيلل وجلبب الملحقان بدحرج ولا اقعنسس الملحق باحرنجم
و- ألا يكونا في اسم على وزن فَعَل نحو طلل وسبب لأن هذا الوزن من أوزان الأفعال وتركوا إدغامه في الأسماء لخفته ولأن الإدغام فرع في الأسماء عن الأفعال

ح- ألا يكونا في اسم على وزن فُعُل نحو ذلل وسرر
خ-ألا يكونا في اسم على وزن فِعَل نحو كلل ولمم
د- ألا يكونا في اسم على وزن فُعَل نحو درر وقلل

3- في اسم الفعل هلم كما جاء في قوله تعالى(هلمّ شهداءكم ) لثقلها بالتركيب
الإدغام الجائز
حيي افكك وادغم دون حذر كذاك نحو تتجـــلى واستتر
وما بتاءين ابتدي قد يقتصر فيه على تـــــــا كتبين العبر
......................وفي جزم وشبه الجزم تخيير قفي
شروط جواز الإدغام والفك :
1- إذا تحرك المثلان وكانا في كلمتين نحو (قال له صاحبه)(وجعل لك جنات)
2- إذا كانت حركة إحداهما عارضة نحو اكفف الشر وكفّ الشر
3- إذا كان الحرفان المتماثلان ياءين ويلزم تحريك ثانيهما نحو ( ويحيا من حيّ عن بينة) بالإدغام وحيي في غير القرآن بالفك
4- إذا كانا تاءين في وزن افتعل نحو اقتتل وقتّل واستتر وستّر
5- إذا كانا تاءين زائدتين في أول المضارع فيجوز ثلاثة أوجه :-
أ- إظهار التاءين تتبين وتتحلى
ب- حذف إحدى التاءين الثانية على الأرجح لأن الأولى للمضارعة نحو تبين وتجلى(تكاد تميز من الغيظ) (فأنذرتكم نارا تلظى) (ولا تيمموا الخبيث)
ج- الإدغام والإتيان بهمزة الوصل تقول اتّبين واتّجلى وهذا رأي ابن مالك وهذا الرأي يؤدي إلى اجتلاب همزة الوصل في المضارع وهي لا تكون فيه ولذلك لا يجوز الإدغام في الابتداء ويجوز الإدغام في الوصل فقط وهو الأصح

6- الفعل الماضي المبدوء بتاءين ويجوز فيه وجهان :
أ- إظهار التاءين نحو تتابع المطر
ب- الإدغام والإتيان بهمزة الوصل نحو اتّابع المطر
7- الفعل المضارع المجزوم بالسكون والأمر المبني على السكون
فأمثلة الأول للفك(ومن يحلل عليه غضبي فقد هوى) (ومن يرتدد منكم عن دينه) وللإدغام (ومن يشاق الله ورسوله) وأمثلة الثاني للفك(واغضض من صوتك) وللإدغام :
فغض الطرف إنك من نمير فلا كعبا بلغت ولا كلابا

وجوب فك الإدغام
وفك حيث مدغم فيه ســـــكن لكونه بمضمر الرفع اقترن
نحو حللت ما حللته ........ ................................
وفك أفعل في التعجب التزم ................................
يجب فك الإدغام في موضعين :
1- إذا اتصل المدغم بضمير رفع متحرك نحو شددنا وضللت ومددت والنسوة مددن ويغضضن من أبصارهن
2- أفعِل في التعجب نحو أشدد ببياض وجه المتقين وأحبب بالمحسنين .



الفك الشاذ
(ص) ................. وشذ في ألل ونـــحوه فك بنقل فقبل
الأمثلة التي سمع فيها الفك شذوذا في غير ما تقدم من وجوبه
لححت عينه - ألل السقاء - وقول الشاعر :
الحمد لله العلي الأجلل الواسع الفضل الوهوب المجزل
القياس لحّت - الّ - الأجلّ بالإدغام في الجميع
المواضع التي يمتنع فيها الإدغام
أولا: إذا تحرك المثلان معا امتنع الإدغام فيما يأتي :
إن تصدرا وهماغير تاءين امتنع الإدغام نحو ددن (لهو)
2- إذا اتصل أولهما بمدغم نحو تجسّس - يتعدّد - يتكرّر وجسّس جمع جاس
3- إذا كانا في وزن ملحق بغيره نحو قردد (جبل)الملحق بجعفر وهيلل وجلبب الملحقان بدحرج واقعنسس الملحق باحرنجم .
4- إذا كانا في اسم على وزن فَعَل نحو طلل وسبب لأن هذا الوزن من أوزان الأفعال وتركوا إدغامه في الأسماء لخفته أو كانا في اسم على وزن فُعُل نحو ذلل وسرر أو على وزن فِعَل نحو كلل ولمم أوعلى وزن فُعَل نحو درر وقلل وهذه الثلاثة أوزان اسم ولا توجد في فعل والإدغام أصل في الأفعال فرع في الأسماء.
5- إذا كان المثلان ياءين وكانت حركة الياء الثانية عارضة غير لازمة نحو يحيي مضارع أحيا ورأيت محييا .
6- إذا اتصل المدغم بضمير رفع متحرك نحو شددنا وضللت ومددت والنسوة مددن وشددن ويغضضن من أبصارهن.
7 - إن وجد في ثاني المثلين سبب يقتضي الإعلال مثل قوي من قوو.
8- إذا سمع في المثلين الفك شذوذا أو ضرورة نحو لححت عينه - ألل السقاء - وقول الشاعر : -
الحمد لله العلي الأجــــــــلل الواسع الفضل الوهوب المجزل
ثانيا : إذا تحرك أول المثلين وسكن الثاني
امتنع الإدغام سواء كانا في كلمة واحدة نحو مددت الحبل أو في كلمتين نحو أنا رسول الحسن وأنا أقول الحق

ثالثا : إذا سكن الأول وتحرك الثاني سواء كان الأول هاء الأول السكت
نحو (ما أغنى عني ماليه هلك عني سلطانيه) أو حرف مد نحو يدعو ياسر ويجري ياسر وذلك لئلا يذهب المد بسبب الإدغام وكذلك إذا كان الحرف الأول همزة منفصلة عن فاء الكلمة نحو لم يقرأ أحد أو كان الحرف الأول مدا منقلبا عن غيره انقلابا واجبا نحو قوول مبنيا للمجهول من قاول لأنه لو أدغم لالتبس بوزن فعّل بتشديد العين

تابعنا على شبكات التواصل الاجتماعى لمشاهدة جديد موضوعاتنا

فيس بوك . تويتر . جوجل بلس . يوتيوب . حمل تطبيق الامتحان التعليمى على موبايلك



من فضلك شارك برأيك فى هذا الموضوع عبر الفيس بوك .. رأيك يهمنا



من مواضيع mony ahmed فى منتدى الامتحان التعليمى » شرح صرف تالته ثانوى ازهر
mony ahmed غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس




قديم 01-04-2012, 11:56 PM   #2
:: المشرف العام ::
 
الصورة الرمزية Alostaz
 

افتراضي رد: شرح صرف تالته ثانوى ازهر



شكرا على الموضوع الرائع والشيق





Alostaz غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس


قديم 15-02-2013, 03:07 PM   #3
عضو مشارك
 

افتراضي رد: شرح صرف تالته ثانوى ازهر



thank you very much





abdou sadek غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس


إضافة رد

الكلمات الدليلية
ازهر, تالته, ثانوى

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة




الساعة الآن 05:44 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc
SEO by vBSEO